حكايات النجوم وأخبارهم مع هيا ودرة مونيان ودولي

يواصل "وشوشة chat"، البرنامج الفني الحواري النسائي حصد النجاح المتواصل. وتقوم فكرة البرنامج الذي يبث على شاشة تلفزيون دبي، كل يوم سبت في تمام الساعة العاشرة والنصف بتوقيت الإمارات، على قيام أربع من النجمات العربيات بالالتقاء أسبوعياً حول طاولة مستديرة، لمناقشة أبرز المواضيع التي تشغل الساحة الفنية العربية. ويتم النقاش في إطار حوار راقٍ معزز بالآراء والتعليقات. ولا تبخل "مدام روج"، الثغر الأحمر على الشاشة الضخمة وراء المقدّمات، بتدخلاتها الطريفة والساخرة أحياناً.تنوّعت المواضيع التي تطرّقت إليها في الحلقة السابقة درّة التونسية، والممثلة الكوميدية الكويتية هيا الشعبي، والإعلامية اللبنانية دولي عياش، والممثلة الأميركية شانن مونيان. حيث افتُتح الحوار بالحديث عن فيديو كليب الفنانة اللبنانية نجوى كرم عن أغنية "يخرب بيتك حبيتك". وتدور أحداثه في مستشفى للأطفال المرضى بالسرطان. ورداً على التعليقات التي انتقدت "الفيديو كليب"، ورأت فيه أنه يستغل وضع الأطفال الصحي، لم توافق المقدّمات على هذا الرأي، وأوضحن أن هذا النوع من الفن يسهم في رفع نسبة التوعية بالمرض، ويدخل الفرحة إلى قلوب الأطفال، ويرفع من معنوياتهم، ويقدم الدعم المعنوي الذي لا تقل أهميته عن الدعم المادي أحياناً.وبالانتقال إلى لاعب كرة القدم، الكابتن إبراهيم سعيد الذي طلّق زوجته مباشرة على الهواء في أثناء مقابلة له على شاشة التلفزيون، انتقدت النجمات هذا التصرّف الذي وصف بأنه "غير مقبول" على الإطلاق، كونه من الأمور الشخصية.أما سعد المجرّد واتهامه بسرقة الألحان، وسرقة فكرة فيلم "ماد ماكس" Mad Max لتصويرها على طريقة "الفيديو كليب"، فأشادت المقدّمات في البداية بنجوميّتة الصاعدة، وبنجاح تجربته الغنائية باللهجة المغربية، وقدرته على دخول قلوب الملايين في العالم العربي، لأنه وعلى حد قولهن متأثر بموسيقى المغرب وتونس والجزائر، ومن الطبيعي وجود تشابه بالألحان. وأجمعن على أن الاتهامات والانتقادات الموجّهة إليه ليست سوى دليل على نجاحه الباهر في الشارع العربي.وبعد مشاهدة مقطع تظهر فيه الفنانة شجون الهاجري وهي ترقص "الراب"، استغربت المقدّمات السبب وراء تعرّض شجون للهجوم في الإعلام، لاسيما وأنها رقصت باحترام وبلباس محتشم وبين مجموعة من الممثلين والممثلات. وعن مشاركة الممثلة المصرية نيللي كريم في لجنة تحكيم مهرجان البندقية الدولي للسينما، بصفتها النجمة العربية الأولى التي تشارك في هذه الفعالية العالمية، أسهبت المقدّمات في الإثناء على مظهر نيللي الراقي والأنيق، وقدرتها على خطف أنظار الصحافة العالمية والعربية، خاصة مع ارتدائها فستانًا باللون العنابي، وبدلة "الجمبسوت" المفضّلة لدى النجمات العالميات.
iNewsArabia.com > سياسة > البلاد