سمو ولي العهد: الشراكة الاستراتيجية بين البحرين والولايات المتحدة مستندة على مرتكزات ثابتة منبثقة من المواقف المشتركة بين البلدين الصديقين

أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء أن الشراكة الاستراتيجية بين مملكة البحرين والولايات المتحدة الأمريكية الصديقة مستندة على مرتكزات ثابتة منبثقة من المواقف المشتركة حيال مختلف القضايا على المستويين الإقليمي والعالمي، منوهًا سموه بعمق العلاقات الراسخة بين البلدين والشعبين الصديقين والتي عززتها على الدوام أطر التعاون المشتركة بما يعود بالنماء والازدهار على الجميع.جاء ذلك لدى لقاء سموه حفظه الله اليوم السيد مايك بومبيو وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية في إطار الزيارة الرسمية التي يقوم بها سموه للولايات المتحدة الأمريكية، حيث أشار سموه إلى أن مملكة البحرين بقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه تسعى للعمل جنبًا إلى جنب مع الولايات المتحدة الأمريكية بجهود حثيثة في ظل وحدة الرؤى بين البلدين للتصدي لكافة التحديات الراهنة في المنطقة والتي تستوجب توحيد كافة الجهود وتعزيز مختلف أوجه التعاون الدولي لترسيخ الأمن والسلام في المنطقة بما يصب في تحقيق تطلعات الشعوب للمضي قدمًا في مسيرة التنمية الحضارية لجميع دول العالم، لافتًا سموه إلى الدور الذي تقوم به الولايات المتحدة الأمريكية الرامي إلى تعزيز الاستقرار الإقليمي والعالمي وإيجاد حلول تجاه كافة القضايا الراهنة.وأضاف سموه أن مملكة البحرين ستواصل تطوير مسارات التنسيق الفاعل مع الولايات المتحدة الأمريكية على كافة المستويات الاستراتيجية والسياسية والدفاعية وفي مختلف المجالات الأخرى التي من شأنها أن تسهم في تعزيز العلاقات الثنائية وتوطيدها لما يخدم الشعبين الصديقين.
iNewsArabia.com > سياسة > البلاد