موظفة بنك ABC الرقمية "فاطمة" أول إنسان افتراضي بحمضٍ نووي وراثي رقمي في العالم

دشن كلٌ من بنك ABCو سول ماشينز - وهي شركة يقع مقرها في نيوزيلندا وتعمل في مجال العلوم والتكنولوجيا – الموظفة الرقمية "فاطمة"، وهي انسان افتراضي رقمي قادر على التعامل بشكل مستقل، والتعلم بواسطة الذكاء الاصطناعي، وستشكّل هذه الموظفة الرقمية جزءًا أساسيًا من تجربة عملاء البنك المصرفية.ستستخدم فاطمة تجاربها مع العملاء لتتعلم وتطوّر خبرتها، وستستجيب لكلٍ من العملاء بصفةٍ فردية مستغلة تجاربها السابقة، دامجة الذكاء الاصطناعي مع الذكاء الاجتماعي البشري. إذ تستخدم فاطمة عقلًا رقميًا معززًا بالذكاء الاصطناعي لتتواصل شخصيًا مع العملاء. وضمن عملها لدى بنك ABC، ستتعاون فاطمة مع الفريق المسؤول عن البنك الرقمي الذي سيتم اطلاقه نهاية العام لتوفير تجربة شخصية وفريدة لخدمة العملاء.وفي بيان للسيد صائل الوعري، نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك ABC، علّق قائلًا: "تمثل هذه الإضافة محطة مهمة جدًا في مسيرة بنك ABC نحو تحقيق التزامه بريادة الابتكار الرقمي في القطاع المصرفي في المنطقة، بالتعاون مع شركات رائدة مثل شركة سول ماشينز للوصول بالتجربة المصرفية إلى آفاق جديدة. وستساهم مبادرتنا الجديدة المتمثلة في إنشاء دائرة للإبتكار في البنك بقيادة الدكتور يوسف الماس في نقل التجربة المصرفية إلى آفاق جديدة، لا سيما وأن الذكاء الاصطناعي سيشكل جزءاً لا يتجزّأ من حياتنا أفراداً ومجتمعات، وسيعزز قدرات القوى العاملة وطريقة تسييرنا لعملنا على مستوى القطاعات ككل، ولا سيما القطاع المصرفي والمالي. وأضاف السيد الوعري: "نحن نؤمن بأنّه كلما سارعنا في إدراك إمكانيات الذكاء الاصطناعي وتبنيها، كلما تمكنا من تحقيق الخدمة والمنتجات الأفضل لعملائنا."تُعد فاطمة أول إنسان افتراضي رقمي تطوّره شركة سول ماشينز مستعينةً بتكنولوجيا الحمض النووي الوراثي الرقمي الخاصة بها، والتي تتيح إنتاج واجهات رقمية فريدة وواقعية توفر سبلًا جديدة للتواصل والتعاون مع العملاء وذلك من خلال اختيار صفات وسمات محددة في تطوير إنسان رقمي مثالي للعمل في البنك.وقال السيد غريغ كروس، رئيس الأعمال في شركة سول ماشينز: "تشرّفنا بالعمل مع بنك ABCعلى ابتكار فاطمة وتخصيص قدراتها بما يتناسب واحتياجات عملائه." وأضاف: "إن تصميمنا لأول إنسان افتراضي رقمي بأكمله من الحمض النووي الرقمي، يعني أنّنا تمكّنا من ابتكار فاطمة سريعًا ليعزّز بها بنك ABC تجربة مصرفية أصيلة ومثالية لعملائه."وتجسد فاطمة سعي بنك ABC لتحسين تقنياته وتقديم تجربة مصرفية أكثر كفاءة وتفاعلاً للعملاء من خلال توفير واجهة محفزة للتواصل في بيئة رقمية سريعة التطور. ويمنح مظهر فاطمة، الذي يشبه الإنسان، تفاعلات طبيعية وبديهية بدلًا من التفاعل بالنقر أو التصفح أو البحث أو الطباعة من جانب العميل.وتم تصميم فاطمة بحيث توفر تجربة مصرفية فريدة من نوعها لعملاء بنك ABC، ما سيجعلها تنال إستحسان مستخدمي التقنيات الحديثة ممن يتوقعون الحصول على خدمات متميزة. إضافة إلى ذلك، سيكون بإمكان فاطمة خلال عملها اليومي أن توفر أحدث الاخبار والتحديثات حول البنك الرقمي عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وستكون متاحة عبر قنوات رقمية محددة ليتمكن العملاء من محادثتها شفهياً حول موضوعات متعددة، علماً بأنها ستباشر عملها في البنك الرقمي في المستقبل القريب.بنك ABC هو مصرف رائد في المنطقة، ويقدم مجموعة مبتكرة من الخدمات المصرفية الشاملة، ومنتجات تشمل الخدمات المصرفية للشركات والمؤسسات المالية، والعمليات المصرفية (تمويل التجارة وإدارة النقد)، وتمويل المشاريع وهيكلة التمويلات، والقروض المجمّعة، ومنتجات الخزانة والأسواق المالية، والخدمات المصرفية الإسلامية. كما يقدم البنك الخدمات المصرفية بالتجزئة من خلال شبكته لبنوك التجزئة في الأردن ومصر وتونس والجزائر. ويعد البنك رائدًا في أجندة التقنية المالية في المنطقة؛ إذ يستضيف منتدى التقنية المالية "فينتيك" لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا سنويًا بالتعاون مع شركة الخدمات المالية العربية التابعة له.شركة سول ماشينز (Soul MachinesTM) هي شركة رائدة في مجال التقنية المتقدمة، تضم باحثين في مجال الذكاء الاصطناعي، وعلماء أعصاب، وعلماء نفس، وفنانين، ومفكرين مبدعين، وتتخصص في إعادة صياغة طريقة تعاوننا مع الآلات. وتعدّ الشركة الأولى في توفير منصة للتحريك الذاتي باستخدام العقل الرقمي الخاص بها. تتمثل رؤية الشركة في إضفاء الطابع الإنساني على الذكاء الاصطناعي لتحسين الحياة الإنسانية، وتوظّف شركة سول ماشينز اليوم أول أشخاص رقميين في العالم في بعض أكبر العلامات التجارية في العالم في مجالات الخدمات المصرفية والتمويل، والبرمجيات والتكنولوجيا، وصناعة السيارات، والرعاية الصحية، والطاقة، والتعليم، بما في ذلك شركة مرسيدس بنز، ورويال بنك إسكتلندا (RBS)، ومجموعة أستراليا ونيوزلندا المصرفية (ِANZ Bank). ولمعرفة المزيد حول شركة سول ماشينز، يرجى زيارة موقعها الإلكتروني: www.soulmachines.com.
iNewsArabia.com > سياسة > البلاد