كلاسيكو برشلونة والريال ينطلق قبل صافرة الحكم بين الجماهير

سيكون بوسع ريال مدريد صاحب الصدارة توسيع الفارق بينه وبين برشلونة ملاحقه المباشر إلى 9 نقاط، إذا نجح في الفوز على حامل اللقب في قمة إسبانيا غداً السبت، على أرض الفريق الكاتالوني.

وفيما يلي آراء إثنين من مشجعي الفريقين قبل أهم مباراة في بطولات الدوري في أوروبا مطلع الأسبوع المقبل.

* مويزيس لورينز وهو صحافي يشجع لبرشلونة..

“برشلونة في الوقت الحالي يعطي الانطباع بأنه لا يعرف كيف يلعب كرة القدم، فبعد أول 13 جولة من الموسم واجه الفريق صعوبة في الفوز بمباريات يعتقد كثيرون أنها سهلة”.

“عندما أهدر الفريق عدداً من النقاط خرج علينا بأعذار ولا أحد يريد الإقرار بأن برشلونة لم يعد قادراً على السيطرة على المباريات من خط الوسط وهذا هو سبب عجز الفريق عن تنفيذ هجمات مؤثرة”.

“كان للإصابات التي عانى منها ليونيل ميسي وأندريس إنييستا وجيرارد بيكيه في وقت سابق من الموسم الحالي تأثير على الفريق لكن إذا نظرت للأداء الذي قدمه برشلونة فإنه الأسوأ له منذ مدة طويلة”.

“المدرب لويس إنريكي قدم أدق وصف في الآونة الأخيرة، عندما اعترف أن فريقه يتعجل في نقل الكرة وبسرعة زائدة عن الحد بينما يحرص فقط على نقل الكرة لثلاثي الهجوم (ميسي ونيمار ولويس سواريز) بأسرع ما يمكن لكنه بدلاً من ذلك تكون تمريراته غير دقيقة”.

“لا يمكن لمشجعي برشلونة أن يجادلوا في وجود ريال مدريد في صدارة الترتيب بل يمكنهم فقط المقارنة بين صعوبة المباريات التي خاضها كل فريق”.

“برشلونة خاض مباريات خارجية في مواجهة أتلتيك بلباو وريال سوسيداد وإشبيلية وسيلتا فيغو وفالنسيا في حين كانت المباراة الصعبة الوحيدة لريال خارج أرضه في مواجهة أتلتيكو مدريد”.

“أسهم برشلونة في تسهيل مهمة ريال بإهدار 7 نقاط على أرضه، أقول إن مشجعي برشلونة يشعرون بالكثير من القلق بسبب مباراة السبت، فالمواجهة مع ريال ليست بالأمر الممتع وإذا ما فاز المتصدر فإنه سيتفوق بفارق 9 نقاط”.

*ألفارو دي لا روسا وهو صحافي يشجع ريال مدريد..
“يتوجه ريال مدريد إلى ملعب نو كامب وهو في موقف أكثر قوة من برشلونة، وهو أيضاً في حالة معنوية أفضل بالنظر إلى ما قدمه من أداء في مباريات الدوري الأخيرة”.

“لم يلعب ريال بصورة جيدة في مواجهة سبورتنغ خيخون في الأسبوع الماضي لكنه فاز 2-1 في حين أن برشلونة تعثر في تعادله 1-1 مع ريال سوسيداد الذي حرم من هدف صحيح بداعي التسلل”.

“غياب المهاجم غاريث بيل يمثل ضربة كبيرة لريال وتأثيره أكبر من تأثير إصابة لاعب الوسط توني كروس، لأن بيل لديه شيء خاص لا يتوفر للكثير من اللاعبين وهو قدرته على إخافة الخصوم وبث القلق في نفوسهم بسبب خطورته”.

“لا يزال مشجعو ريال يشعرون ببعض القلق بسبب أمور من بينها تراجع أداء الفريق وتعثره فجأة خلال المباريات لكن هذا لا يعني أي انتقاد للمدرب زين الدين زيدان”.

“زيدان قاد الفريق لمسيرة خالية من الهزيمة على مدار 32 مباراة في كل المنافسات وهذا يعني أنه مدرب متميز”.

“كما أن ريال قدم لمحات من الأداء الكبير والتحدي هو الاستمرار في تقديم هذا النوع من الأداء بصورة مستمرة ومنتظمة”.

“أثير الكثير من اللغط حول خط دفاع ريال في الموسم الحالي لكن حسب رأيي فإنه لا يجب أن يوجه اللوم إلى المدافعين بصورة فردية بل إلى أسلوب دفاع الفريق ككل”.

“مفتاح دفاع مدريد لم يعد يرتبط بقلب دفاع مثل سيرجيو راموس بل باللاعب كاسيميرو، فعندما يكون كاسيميرو موجوداً في خط الوسط يصبح الفريق أكثر صلابة وحين يغيب تختفي هذه الصلابة”.

“الحصول على نقطة من مباراة السبت ربما يكون جيداً بالنسبة لنا، لكن ريال لم يكن ولا يجب أن يكون الفريق الذي يدخل أي مباراة سعياً إلى الاكتفاء بتحقيق التعادل”.

“مستوى برشلونة غير مستقر في الوقت الحالي وعلى ريال استغلال هذا لصالحه، والتفوق على مضيفه وقطع خطوة كبيرة في السباق على اللقب”.

iNewsArabia.com > رياضة > صحيفة الجماهير الإلكترونية
كلاسيكو برشلونة والريال ينطلق قبل صافرة الحكم بين الجماهير,