بالصور .. جدة تشـهد افتتاح نافورة الـ«مشـروب الأسـمر»

• عبدالله الينبعاوي ـ أنباء / جدة :

یرسم السعودیون على القھوة، ویتسابقون في ابتكار أنواع جدیدة، في الأسبوع العالمي للقهوة التي تشھدھا عروس البحر الأحمر جدة، بالتزامن مع الدورة الرابعة للفعالية للأسبوع العالمي الذي ینطلق يوم الأربعاء 29 صفر الحالي الموافق 7 نوفمبر 2018م ویستمر على مدار 4 أیام في «البولیفارد» بطریق الملك عبد العزیز، وسط حضور عشاق المشروب الأسمر والمھتمین بصناعته.

وشهدت الفعالیات افتتاح نافورة القھوة الاولى في العالم والتي توثق الدور الذي لعبته مدینة جدة في انتشار المشروب الأسمر مع بدایاتھا في القرن السادس عشر، وعروض تفاعلیة ورسم تجریدي بالقھوة وعلى الأكواب یقوم بھ شباب سعودیین، إضافة إلى روایات عن المشروب العالمي الذي یفتن أكثر من 4 ملیارات شخص حول العالم، وقصة نشأته على أنغام موسیقى التخت الشرقي، ووسط أجواء جميلة ، وحكایات العشق المتناثرة حوله والاستخدامات المتنوعة لھا في المشروبات والمأكولات والعنایة المنزلیة والعطور وغیرھا.

وتھدف الدورة الجدیدة إلى جمع عشاق القهوة تحت سقف واحد والاطلاع على اخر التطورات في صناعة القهوة.

ويقول للمھندس محمد باخريبة المشرف على تنظیم الأسبوع العالمي للقھوة : القھوة وتطویر صناعتھا وفتح أبواب المنافسة بین روادھا، وتشمل الاحتفالیة عددا المناخي من الأنشطة، أبرزھا التحول وأھمیة القھوة في التقلیل من أثار التغیر المناخي ولعبة النكھات التي تزید من ذائقة الزوار بالإضافة إلى معزوفات موسیقیة اختیرت خصیصا لتتماشى مع الجو العام للفعالیة، ویحتفي عشاق المشروب المفضل بشكل مختلف.

واشار باخریبه إلى أن إقامة الاسبوع العالمي في جدة، یأتي اعترافا بدورھا الكبیر في تصدیر البن من جنوب الجزیرة العربية إلى أوروبا، وقال : «كانت جدة معبر تجاري مھم للبن من السعودیة وبالتحدید جنوب الجزیرة العربیة، كما كانت أكثر المدن التي استوردت القھوة وعملت في تجارتھا، وحولتھا إلى مصدر رزق للكثیرین، مثلما تعد السعودیة أكثر الدول استھلاكا للبن، وتحتل المرتبة الأولى في الشرق الأوسط والثالثة على المستوى العالمي».

وأضاف : «لا یعرف الكثیرون أن البن أھم سلعة تجاریة في العالم بعد النفط وتصل قیمتھ إلى نحو 100 ملیار دولار، وھو من أھم السلع الزراعیة المدرجة في البورصات العالمیة، وینفق السعودیون ما یزید عن 5 ملیارات ریال سنویا مشروبھم المفضل، حیث حققت المملكة نموا 25 %خلال السنوات الأربع الماضیة، مما یجعلھا من أسرع الأسواق، وأن إحصاءات المصلحة العامة للجمارك أوضحت أن إجمالي واردا نموات المملكة من البن في في العالم».

لافتا إلى أنه بلغت عام 2017 784.58 ألف طن، بقیمة تجاوزت 5.832 ملیون ریال، بزیادة بلغت 9.18 % عن العام الذي سبقه، حیث یستھلك الفرد السعودي 30.4 كیلوغرام من البن سنویا.

وأوضح أن الھدف من إقامة الأسبوع العالمي للقھوة الذي یتواكب مع احتفالات العالم یتجاوز الترفیه، ویعكس تطور ھذا القطاع الحیوي، ویؤكد على فرص التطور الكبیرة التي یحملھا، ویفتح آفاق جدیدة أمام رواد الأعمال.

iNewsArabia.com > سياسة > صحيفة أنباء
بالصور .. جدة تشھد افتتاح نافورة الـ«مشـروب الأسـمر»,