للمرة الثانية.. خلو منصب مدير العلاقات العامة بالأوقاف خلال شهر

تبدأ لجنة اختيار القيادات بوزارة الأوقاف، اليوم، الاثنين، فى تلقى طلبات الراغبين فى شغل وظيفة مدير إدارة العلاقات العامة والإعلام بالوزارة بعد فراغ المنصب للمرة الثانية خلال أسابيع، وذلك بعد نقل الدكتور أحمد هليل آخر شاغليها ليترأس إدارة الإرشاد الدينى بالوزارة، وتعد هذه النقلة الثانية للشيخ هليل خلال الشهر الجارى بعد أن كان مستشارا للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية ثم مديرا للعلاقات العامة والإعلام.

ومن المقرر أن تعلن لجنة اختيار قيادات الأوقاف صباح اليوم عن حاجتها لمن يشغل المنصب ممن أمضى 16 عاما فأكثر على تخرجه من جامعة الأزهر حتى ولو لم يكن قد تم تعينه فى أى من وظائف الحكومة.

وقال الشيخ سلامة عبد القوى، المتحدث باسم الوزارة، إن شاغل هذه الوظيفة ممن سيتوفر فيه شروطها ويجتاز اختبار شغلها لابد أن يكون متفرغا لها غير منتسب لأى وظيفة حكومية أخر، وأن ينال ثقة اللجنة المشكلة لذلك.

وتشهد الوزارة حركا وظيفيا ملحوظا على مستوى القيادات الكبرى ووصل وأمتد حتى الآن إلى مدراء إدارات الأقاليم، تصفه الإدارة الجديدة بزعامة الوزير الدكتور طلعت عفيفى، بينما يصفه معارضوه ممن تم إقصائهم بسلسلة من سيناريو الأخونة الذى يدب فى كافة مؤسسات الدولة ولا سيما وزارة "المنابر" أقرب ما يطلبه تيار دينى يشتغل أو بات يشتغل بالسياسة، وتشهد الساحة كثيرا من الشائعات نتج عن أخرها أمس الأحد، اعتصام بديوان عام الوزارة تمكن رئيس القطاع الدينى عبده مقلد من احتوائه فى مهده، بعد أن تزمر العاملون بالديوان العام من أنباء عن نقل الوزارة وتوابعها "الديوان العام – هيئة الأوقاف – المجلس الأعلى للشئون الإسلامية" من وسط القاهرة إلى أكتوبر ليحل محل المجلس الأعلى للشئون الإسلامية الكائن بفيلا النحاس باشا بشارع النباتات بجاردن سيتى مقر جماعة الإخوان المسلمين.

iNewsArabia.com > سياسة > الموجز
للمرة الثانية.. شغور منصب مدير العلاقات العامة بالأوقاف خلال شهر,